للاسف هذه المدونة اصبحت ارشيف فقط، لمتابعة جديد مقالاتي يرجى زيارة موقعي الشخصي BassamShhadat.com

التدوين العربي التقني بين الواقع و المأمول

اولاً هي دعوة لقراءة هذا التدوينة من مدونة الأخت فاطمة بعنوان أنا و أنت و الكتابة التقنية…

التقنيات بين اللغة العربية و المصادر الأنكليزية
الكتابة باللغة العربية شيء أساسي بالنسبة لي كمدون تقني لأن تدويناتي موجهة للمستخدم العربي و لأن اللغة الأنكليزية قليلة الانتشار بين العرب ، دور المدون يكون قريباً من المترجم مع بعض التوضيحات في أكثر الأحيان ، المستخدمون العرب لا يجيدون الأنكليزية بشكل كبير و أن أجادوها لا يتقنون البحث عما يريدون في المواقع الأنكليزية بعكس العربية فهم على دراية أكبر بسبب عامل اللغة ، لدي أمل أنه في الفترة القادمة سيزداد الكلام عن التقنيات باللغة العربية و يقل الكلام الفارغ الذي ملىء ساحات الويب العربي خلال السنوات السابقة .

التفاعل العربي مع التقنية
قلة التفاعل في التدوينات التقنية شي ملحوظ و لكن يغطي قلة التفاعل كثرة القراء ، و السبب يعود لعدم الرغبة في تبادل المعلومات لأسباب كثيرة ، أنا اعرف الكثير من الأصدقاء الذين يملكون من الخبرات أكثر مني و لكن الواحد منهم غير مستعد لكتابة مقال في مدونة أو منتدى عن شيء يتعلمه ، بينما هو مستعد لأن يقضي ساعات بين المنتديات و المدونات التقنية يتعلم الجديد منهم ، مثلاً تصميم مواقع الانترنت نرى كثيراً من المواقع العربية بدأت تتحول الى الأجاكس و الروبي و لكن لا أجد أي محاولة جادة لنشر هذه الأشياء في مجتمع الويب العربي باللغة العربية .

ممكن أن ننوع بين بعض التدوينات عن الجانب التقني و الحياة الشخصية للمدون أو بعض المواضيع العامة و هذا يساعد كثيراً في أزالة الجمود الحاصل من بعض المواضيع التقنية و كل المدونين التقنين العرب يتبعون هذا الأسلوب .

و تذكروا قول الله سبحانه و تعالى في كتابه العزيز : (( فأما الزبد فيذهب جفاء و أما ما ينفع الناس فيمكث في الأرض )) .

ما استفيده كمدون تقني مع كل هذه التحديات ؟؟
– هي بصمة أتركها في هذا العالم الافتراضي .
– من ناحية شرعية هي محاولة لترك علم ينتفع الناس به من بعدي عسى أن ينفعني الله به يوم القيامة .
– كثيراً ما تاتيني فرص عمل عن طريق مدونتي ØŒ أو دعوات لمشاركات في ندوات أو ما شابه فهي بالنسبة لي نافذة إعلامية .

مواضيع ذات صلة :

كيف نستفيد … لا كيف نستخدم

غداً السبت هو اليوم الأخير في الامتحانات ، و بعد ذلك أنا بحاجة إلى إجازة لمدة يومين خارج دمشق و بعيداً عن الإنترنت و الكمبيوتر ، موعدنا في منتصف الاسبوع الجاري مع المزيد التدوين حيث لدي الكثير لأتكلم عنه و المزيد من الأعمال المتراكمة خلال شهر الأمتحانات :)  لا تنسوني من دعائكم بالتوفيق .



5 تعليقات to “ “التدوين العربي التقني بين الواقع Ùˆ المأمول”

  1. يقول Saudi Wanderer:

    موضوع شيق وفي الصميم 🙂

    تحدثني نفسي من فترة في الكتابة حول هذا الموضوع وكانت مقالتك هذه إضافة بالنسبة لي.

    سأقرأها مرة أخرى

  2. يقول FTM:

    أتفق معك فى ان الكثير يحبون ان يتعلموا ولا يعلموا ..يأخذون المعرفة و يبخلون بوقتهم فى التفاعل الإيجابى مع الغير و هى ثقافة مجتمع تحتاح للتغير ..شكرا لدعوتك لقراءة الموضوع و لتفاعلك المثمر ..

  3. يقول Ebnalblad:

    لابد من نشر المزيد المواضيع التقنية بالعربية ومشكور على جهودك اخي الكريم من خلال تدوبناتك الرائعة عن XML وغيرها
    بالنسبة للتفاعل مع المدونات التقنية ارى انه بدأ يزداد وان شاء الله الى الافضل
    خارج النص
    اين مواضيعك التقنية الجديدة اشتقنا لها نتمى ان نرى المزيد منها

  4. يقول عبدالرحمن:

    جميلٌ جداً ماذكرته أخيRedMan

    نحتاج إلى اهتمام بتوصيل معلوماتنا وخبراتنا للآخرين
    فكما أخذنا من غيرها يجب أن نُعطي غيرنا

    بالنسبة لي
    أفكر جدياً في إنشاء مدونة ولكن حالياً أحتاج إلى القراءة لزيادة معلوماتي التقنية

    لانريد مدونات تعرض جديد التقنيات فقط!
    فأخبار كهذه لها مواقعها،

    لكن نحتاج إلى من “يوظف” هذه التقنية لصالح القارئ وكيف له أن يستفيد منها

    هناك مطلبٌ مهم
    وأتمنى أن تكتب عنه أو غيرك من المدونين
    وهو:
    وضع الطريقة الامثل للتدوين
    كأن يقوم كل من له تجربة في التدوين بوضع خططه التدوينية السابقة أو القادمة-إن شاء ذلك-

    نهايةً
    أشكرك على هذه التدوينة “المهمة”.

  5. موضوع رائع ….

    شكرا اخي و بارك الله فيك ..

    سيكون كل ما كتبته في ميزان حسناتك ان شاء الله ….

    بخصوص الكتابة بالعربية …

    كثيرا من المحترفين العرب … لا يجدون وقت كافي لكي يعلموا غيرهم
    Ùˆ ان وجدوا وقت .. رفضوا تعليم غيرهم او حتي كتابة درس او حتي مقال صغير لغيرهم … لانهم تعلموا ماعرفوه بأنفسهم Ùˆ تعبوا فيه فلا يريدون تعليم أحد بدون مقابل Ùˆ يريدوا ان يتعب الناس في التعلم كما تعبوا …
    Ùˆ ان دونوا او كتبوا مقال كتبوه بالاجليزية رغبتا في العالمية Ùˆ ترفعا عن العرب Ùˆ العربية …. سامحهم الله

    تفاجأت عندما عرفت بوجود محترفين عرب في صن Ùˆ مايكروسوفت ….
    و رأيت اسم احدهم في أحدمواقع نسخ اللينكس من مؤسسي تلك التوزيعة ( ديبان ) !!!
    و لكن اين هم و اين دروسهم ..!

    انت و امثالك يا أخي تعلمتم من الشبكة الكثير و الكثير

    لذلك تريدون ان تردوا الجميل لتلك الدروس التي وضعت أقدامكم في بداية الطريق و علمتكم الكثير ..
    و فعلا رددتم الجميل

اضف تعليق