سوس العمل

عاتبني صاحبي ذات يوم على غفلتي بعض الوقت عن عمل كنت منوطا به , وتكلفت بمسئوليته , واذكر أنني يومها قد تكدرت من معاتبته , ووجدت عليه وقالت لي نفسي إن عتابه ربما يكون بهدف آخر أو رغبة منه لبيان تقصير في عملي .. ولكنني سرعان ما عدت لنفسي وعاتبتها , وبعد جلسة تجردت فيها في الحكم على العمل , وأحسنت الظن بصاحبي .. وجدت أنني فعلا قد أخطأت في غفلتي تلك عما أنيط بي من عمل , وأن نصيحته لي نافعة لي بكل حال سواء في الدنيا أو في الآخرة , فرفعت يدي بالدعاء له ..

ماحدث لي مع صاحبي قد يحدث كثيرا مع أناس آخرين , لكنهم للأسف لا ينظرون إلى الناصح لهم إلا نظرة سلبية , ويعتبرون من ينصحهم بإتقان أعمالهم هو منتقص لهم وغير محب ..

إنه لأسى موغل في القلب أن نرى من بيننا من يهمل فيما هو مسئول عنه من عمل , وينشغل عما لو لم يقم به هو فلن يقوم به غيره , وينسى أمر رسول الله صلى الله عليه وسلم بإتقان العمل بقوله ” إن الله يحب إذا عمل أحدكم عملا أن يتقنه ” أخرجه البيهقي في شعب الإيمان وصححه الألباني

هذا ما أسميته ” سوس العمل ” الناخر فيه من داخله , حيث يظل السوس بالعمل حتى يصير شكلا خارجيا بلا معنى داخلي ولا قلب , ويأكله السوس من داخله فما يلبث أن يصير رمادا !!

في بعض الأحيان يتعدى الأمر مجرد الإعراض عن النصيحة إلى سماح المرء لنفسه أن يأكل ما قد لايحل له من مال , وعندئذ تكون المصيبة , فلو أن أحدنا كلف بعمل تلقاء أجر ما وتعمد تركه والإهمال فيه ولم يقم بدوره المطلوب منه فهو على خطر كبير من حل هذا الأجر إذن ..
ولو أن أحدنا تكفل بعمل وعقد عليه عقدا , فالمسلمون عندئذ على شروطهم كما في الحديث الثابت ولا يحل له إخلال الشرط عمدا بغير عذر .. (المزيد…)

مواقع الشركات … كيف Ùˆ لماذا ØŸ

سوق الويب في هذه الأيام في ازدهار يشهد له القريب و البعيد و الشركات هي من أكبر الشرائح التي تستثمر في هذا السوق، و لكن بنظرة بسيطة على مواقع الشركات تجد أن معظم مواقع الشركات هي صفحات ثابتة لا تتغير تحتوي بعض المعلومات و الصور عن هدف الشركة و بعض من أعمالها، و هذه المواقع تكلف الشركات مبالغ لا تقل عن 500 دولار أمريكي تقريباً بينما العائد المرجو من هكذا مواقع يقارب الصفر بشدة، و يعود ذلك إلى أن المسئولين عن الشركات أو مدراء الشركات لا يعرفون فوائد الإنترنت و ما هي العوائد التي ستعود عليهم من إنشاء موقع يلبي الاحتياجات و يعطي انطباعاً جيداً عن شركتهم، عملت على مواقع لشركات كثيرة من بين هذه الشركات وجدت شركتين فقط تعرفان ماذا تريدان من الموقع و كيف تستفيد من مواقعهما، الباقي يحتاج إلى الموقع ليحصل على عنوان موقع يطبعه على كرت الفيزيت و ليحصل على عنوان بريدي باسم شركته كنوع من البرتوكولات التجارية و هذا كله مطلوب و لكن ليس هذا فقط.

كيف تحصل على موقع يعود بالفائدة على شركتك

  • إذا كنت تصنع في شركتك فلماذا لا تعرض منتجاتك على الموقع Ùˆ تستمع إلى تقيمات المستخدمين Ùˆ الموزعين لتلك البضائع لعلك تحسن من جودة الإنتاج .
  • لماذا لا تعرض فلم فيديو لمدة عشر دقائق تقريباً توضح به خطوط الإنتاج في شركتك Ùˆ إذا لم يكن فيديو فليكن مجموعة صور للآلات (صور حقيقة معظم الشركات تعرض صور الآلات من مصدر تصنيع الألة Ùˆ هذا لا يوحي بالجدية Ùˆ الصدق ) .
  • لماذا لا تعرض في موقعك شركتك الوظائف الشاغرة التي تحتاج إلى موظف عندما تحتاج إليه .
  • تكلم عن أقسام الشركة Ùˆ الهيئة الإدارية Ùˆ ضع صور Ùˆ معلومات تفصيلية عن مجلس الإدارة Ùˆ رؤساء الأقسام في شركتك .
  • لماذا لا تجعل في موقعك شركتك قسم خاص بالموظفين يقدمون من الشكوى Ùˆ الاقتراحات Ùˆ يتلقون النصائح الإدارية من الإدارة، اجعله مكاناً للتواصل Ùˆ هذه تستفيد منها الشركات التي تحتوي على أقسام Ùˆ فروع كثيرة.
  • مدونة، نعم امتلك مدونة لشركته اكتب فيها Ùˆ اشرح لعملائك طبيعة العمل Ùˆ كيف تقوم بشركتك بالسعي لخدمتهم بأرخص الأسعار Ùˆ أجود التقنيات.

خلاصة القول يجب أن تجعل من موقعك شركتك شركة على الإنترنت لأن الزائر عندما يدخل على الموقع يريد الحصول على المعلومات ØŒ Ùˆ العميل يرد الحصول على فكرة عن طريقة العمل Ùˆ المنتجات Ùˆ البضائع Ùˆ آلية البيع Ùˆ التسويق Ùˆ الخدمات، Ùˆ طالب العمل يريد أن يعرف أين سيعمل Ùˆ الموظف يجب أن يعرف أخبار شركته Ùˆ أخر الأحداث بالشركة كالمعارض Ùˆ ما إلى ذلك، Ùˆ الزائر يجب أن يعرف من سيقابل Ùˆ ماهي مؤهلات المدير Ùˆ الموظفين من خلال سيرهم الذاتية المنشورة على موقع الشركة . (المزيد…)

المستعرضات النصية لمواقع الويب

كنت تكلمت فيما مضى حول المحتوى و أهميته في نجاح أي موقع و لكن طريقة عرض المحتوى تلعب دوراً أساسياً أيضاً في نجاح الموقع كما يلعب نوع النوع المحتوى و كميته نفس الدور أحياناً ، من أسهل الطرق لعرض المحتويات هي الطريقة النصية و هي أفضلها أيضاً ، قد يكون من الجميل جداً أن تعرض عناوين صفحات موقعك في صور مزركشة و منسقة و أن تعرض لمحة عن شركتك في عرض فلاشي مصحوب بالتأثيرات الصوتية و الحركات ثلاثية الأبعاد ، و لكن طريقة العرض تلك لا تساعد محركات البحث على أرشفة موقعك و قراءته بشكل جيد ، عناكب محركات البحث تتصفح صفحات موقعك بطرق بسيطة و لا تنشغل بالعمق اللوني و الحركات ثلاثية الأبعاد في عروضك الفلاشية بل هي تقرأ النص و محتويات الـ HTML و تفهمها ضمن تعابير محددة ، لذلك إذا كنت تريد أن ترى موقعك كيف يظهر لعناكب محركات البحث عليك استعراضه ضمن مستعرض نصي بسيط كـ Lynx Viewer و عندها يمكنك بسهولة أن ترى موقعك كما تراه عناكب محركات البحث و تدقق في الكلمات المفتاحية و توزعها و ظهورها ضمن محتوى موقعك ن انظر إلى موقعك نصاً دون الصور و الفلاش و تأثيرات الجافا سكريبت .

هل تريد أن تلغي الصور من صفحات الويب ؟ قطعاً لا .

لا أريد أن ألغي الصور من صفحات الويب و لا حتى عروض الفلاش ، إذا قمنا بإدراج الصور و عروض الفلاش في صفحات لويب بطريقة صحيحة فإننا سنحصل على نتيجة جيدة ، وسم alt في أدارج الصور يساعد في التعويض عن الصور في المستعرضات النصية و عند محركات البحث أيضاً و وجود نص بديل و محاذي للصور و العروض الفلاشية يساعد أيضاً في تفسير محتوى الصور و العروض الفلاشية لمحركات البحث .

قد تكون هذه المقالة بسيطة جداً و لا تحتوي على الفائدة و لكني أريد أن اكسر الجمود الحاصل في مدونتي و أن أعتذر عن كل من راسلني و يطلب مني المزيد من الكتابة، أنا منذ 3 أشهر في حالة انشغال متواصل و اعتقد أني تأقلمت مع الوقت القصير المتبقي من بعد العمل و لكن مدونتي مهملة و لا يبقى لها من الوقت إلا القليل كل يوم، سأعود إليها تدريجياً و شكراً على كل التشجيع الذي أحصل عليه من كل الاصدقاء .