مدونات الشركات

من اهم معالم الويب 2.0 هي المدونات حيث حلت محل المواقع الشخصية و بدأت بتشكيل مفاهيم جديدة بالنسبة الى الإعلام و التواصل عبر شبكة الإنترنت، و مع ظهور هذا المفهوم الجديد على الويب ظهرت ايضا مدونات الشركات على نفس النسق في المدونات الشخصية و لكن الفرق أن الكاتب هو الشركة بصفتها الاعتبارية، مدونات الشركات ستعبر عن اهداف الشركة و سبل العمل لتحقيق هذه الاهداف ستنشر فيها أخبار الشركة و بعض التلميحات عن الخطط التسويقية  أو المنتجات الجديدة التي ستطرح في الاسواق قريباً .

من منكم لم يسمع عن أخبار الصور المسربة للمنتجات، تلك الصور التي تنشر على صفحات الويب قبل صدور المنتج في الأسواق، هذه الصور و الاخبار هدفها تسويقي بحت قد تكون مسربة عمداً من قبل الشركة المنتجة، أو دون قصد و يكون الرد الرسمي لها عن طريق المدونات الخاصة بالشركات و الامثلة كثيرة .

مدونات الشركات تعبر عن ما تريد الشركة التعبير عنه بشكل واضح صريح او بشكل خفي ،قد تكتب الصحف أو مواقع الإنترنت تحليلات و دراسات عن شركة ما و هذه التحليلات تبقى دراسات خارجية بينما الشركة تعرض في مدوناتها ما تريد هي التعبير عنه فقط .

عوامل نجاح مدونات الشركات :

أولاً المحتوى، مثلاً مدونة شركة كوداك ” Kodak’s 1000 Words ” واحدة من مدونات الشركات المتميزة في التركيز على المحتوى، فمدونة شركة كودك بدل أن تركز الكتابة عن منتجات كوداك من الكاميرات قامت بتركيز المحتوى عن التصوير الضوئي Ùˆ التصوير الفوتوغرافي Ùˆ هذا هو الفرق بين ان تسوق لنفسك Ùˆ بين ان تقدم للقارئ قيمة مضافة تدفعه بشكل خفي للتعامل معك . (المزيد…)

أهمية العمل ضمن فريق

اليوم انتهت المحاضرة الأخيرة من محاضرات التدريب والتأهيل ضمن “مشاريع الرواد” SYEA VenturesØŒ كان عدد المحاضرات 10 قدر الله لي أن احضر 5 أو 6 محاضرات منها، منذ ما يقارب السنة تقريبا كنت قد حضرت مجموعة دورات لنفس الجمعية ضمن فعاليات معرض فرص العمل 2008 منذ ذلك الوقت Ùˆ انا معجب بالأستاذ هاني الطرابيشي كما تكلمت عنه سابقا في تويتر هذا الإنسان مبدع بأفكاره Ùˆ مدهش بطريقته الفكاهية في الإلقاء … اليوم مع نهاية المحاضرات أريد أن أركز على بعض النقاط التي ذكرت في المحاضرة الأخيرة Ùˆ هي بعنوان ” أهمية العمل ضمن فريق ” Ùˆ سأعلق عليها مما أشاهده Ùˆ أعايشه في حياتي المهنية:

  • يجب أن يتعامل Ùˆ يتصل مع الزبون في الشركة 3 موظفين على الأقل مما يدل على عمق الشركة الإداري أمام الزبون Ùˆ يلغي ظاهرة الرجل الواحد الذي يتوقف العمل عند غيابه .
  • إذا كنت تعمل في فريق عليك أن تصغي إلى شركائك في العمل فأنت لست الإنسان السوبر مان المنزه عن الخطأ Ùˆ النقص، دائما يوجد لدى الآخرين ما يفيدك Ùˆ يساعدك لذلك أصغي إليهم .
  • الإيجابية – الإيجابية – الإيجابية كثيراً ما تصطدم في عملك أو إدارتك بالعمل مع شخصيات سلبية ما أن تسمع منك الفكرة حتى ترد عليك بعبارة تقلل من أهمية الفكرة أكثر عبارة تزعجني ” هي عنا ما بتمشي هديك أمريكا ” .
  • الإدارة القديمة في فريق العمل تقوم على ترصد Ùˆ كشف الأخطاء في فريق العمل Ùˆ ذلك ليبدأ التحذير Ùˆ توجيه الأسئلة على اعتبار أن الموظف لا يخطئ … بينما الإدارة الحديثة تقوم على ترصد الأفعال الإيجابية Ùˆ الإبداعية Ùˆ مكافئتها مما يخلق جو مناسب للعمل Ùˆ المراقبة الذاتية للحصول على التكريم .
  • في حال وجود خطأ في العمل واجه التصرف الخاطئ Ùˆ انتقده Ùˆ لا تواجه الموظف الذي قام به ( واجه الخطأ Ùˆ لا تواجه من عمل عليه ) Ùˆ ذلك ليبقى التواصل فعال بين الفريق Ùˆ كل ابن آدم خطاء .
  • التشجيع الدائم Ùˆ الاحتفال كفريق ( وزع نقاط خضر ) قد ينظر بعض المدراء إلى عبارة التشجيع Ùˆ التكريم على أنها دفع للأموال Ùˆ لكن كلمة شكر أو هدية رمزية أو نقطة خضراء في السجل الوظيفي تكفي الكثيرين ( الاعتراف بجهود الآخرين ) .

(المزيد…)